تحميل كتاب كنت حمار.. وأشياء أخرى pdf  هشام منصور

1٬607

تحميل كتاب كنت حمار.. وأشياء أخرى pdf  هشام منصور مشاهد شخصية في منتهى الحمورية»
يقول الإعلامي الساخر هشام منصور في أول كتاب له:
«وأنا طفل صغير كان حلمي إني أكتب كتاب أحكي فيه قصص زي اللي باقراها، بس وقتها ما كانش عندي أي حاجة أحكيها غير قصص سلسلة ملف المستقبل ورجل المستحيل وأفلام الكارتون اللي شفتها.
لما كبرت، اكتشفت إن حياتي ما كانتش بعيدة أوي عن الأفلام دي، وطلعت أكبر فيلم كارتون فيها.
ده أول كتاب ليَّ في حياتي، أتمنى عزيزي القارئ إنك تتقبله قبول ميريام فارس في مدرسة طبري الحجاز بنين، أو قبول ميريام فارس بصفة عامة، ويكون حلو كده وخفيف على قلبك، وتستفيد منه أي حاجة.»

هشام منصور كاتب ساخر وإعلامي مصري قدم عدة برامج ناجحة على اليوتيوب والتلفزيون مثل «العلم والإيماو» و«برنامج آخر الليل»، كما شارك في كتابة سيناريو فيلم «كدبة كل يوم» وكان رئيس ورشة كتابة برنامج «أسعد الله مساءكم» من تقديم أكرم حسني

أجده من ألذ الكتب، هشام بياخدك معاه على roller coaster of emotions. بتحس معاه بمشاعر كتير اوي، بتضحك في حتت و تضايق في حتت، بتفرح اوي اوي و بتحزن اوي اوي. هتلاقي نفسك فيه
و هتلاقي ناس تعرفها فيه،
أنا قريته مرتين و جايز اقرأه مرة تالته قدام
من اخف الlightreads على قلبي و أكثرهم متعه

زي ما وصف في احد الفصول لما الناس بتخرج معاه عشان يطلع علي التربيزة و يضحكهم شويه دون النظر في حالته الشخصية.

للاسف كنت من هؤلاء الأشخاص.

لكن هشام منصور اثبت العكس فالكتاب مثل العلاج له اكتر من كتاب ساخر.

تعافي هشام منصور من حموريته كما وصف و يرشد القارئ الا يكون حمار مثله (نلاحظ دخول العاميه مع الفصحي مثل الكتاب).

الكتاب حياة بداخله.. منها الضحكة و الابتسامة.. منها الحزن و الدمعة..
في النهايه استشرق في هشام منصور من يضحكنا كثيرا انه لم يبكينا كثيرا.. لا هو دخلنا في حياته و معتقداته من الاخر تحت جلده كثيرا و كثيرا..

للتحميل اضغط هنا

Comments are closed.